المواضيع الأخيرة
» اللحية: الأمر بالإعفاء والتوفير والإرخاء والإيفاء يتنافى مع الحلق والتقصير
الأحد ديسمبر 06, 2009 12:36 am من طرف ياسر

» قُلْ يَاأَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْا إِلَى كَلِمَةٍ سَوَاءٍ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ ...
الجمعة ديسمبر 04, 2009 8:42 am من طرف أبونصر

» صور إخواننا في الصين في عيد الأضحى
الخميس ديسمبر 03, 2009 7:58 am من طرف يحي بن عيسى

» الإمام غالب الهنائي في ذمة الله
الثلاثاء ديسمبر 01, 2009 2:54 am من طرف يحي بن عيسى

» حول الدعوة إلى الله عز وجل
الإثنين نوفمبر 30, 2009 8:50 am من طرف أبو محسن

» مصطفى محمود: المرأة كتاب.. اقرأه بعقلك ولا تنظر لغلافه
الأحد نوفمبر 29, 2009 3:06 pm من طرف يحيى الاطرش

» عيدكم مبارك وكل عام وانتم بخير
الأحد نوفمبر 29, 2009 1:00 am من طرف خالد آل عبدالله

» مــــــــبـــــــــــاراة بريـــــــــــــــــــــئــــــــــــة
الجمعة نوفمبر 27, 2009 11:28 am من طرف أبو محسن

» هل نحن بحاجة إلى مراجعة فكرية لمنظومتنا التراثية؟
الأربعاء نوفمبر 25, 2009 12:44 pm من طرف يحيى الاطرش


الإمام غالب الهنائي في ذمة الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الإمام غالب الهنائي في ذمة الله

مُساهمة  أبو محسن في الأحد نوفمبر 29, 2009 5:22 am

اليوم توفي الإمام غالب الهنائي آخر إمام كان يقيم الحق على وجه الأرض
إنّا لله وإنّا إليه راجِعون.
إنّ لله ما أخد، وله ما أعطى، وكلٌّ عنده بأجَل مسمّى.
اللهم اغفِر لنا وله يا رب العالَمين، وارفع درجته في المهديين، وأَبْدِلْه دارا خيْرا مِن دارِه، وأهلا خيْرا مِن أهله، وزوجا خيْرا مِن زوجِه، وأَدْخِلْه الجَنّة.
اللهم أْجُرْنا في مصيبتنا، وأَخْلِف لنا خيرا منها.

أبو محسن

عدد المساهمات : 23
تاريخ التسجيل : 28/09/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

إنا لله وإنا إليه راجعون

مُساهمة  خالد آل عبدالله في الأحد نوفمبر 29, 2009 5:48 am

قال الله تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ - وَلَا تَقُولُوا لِمَنْ يُقْتَلُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتٌ بَلْ أَحْيَاءٌ وَلَكِنْ لَا تَشْعُرُونَ - وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنْفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ - الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ - أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ) [البقرة : 153 - 157].

نسأل الله تعالى أن يقيظ لهذه الامة من يرفع من أمرها لتكون كلمة الله هي العليا وكلمة الذين كفروا السلفى، لكن ذلك بالعلم والصبر والمجاهدة مع دعاء الله تعالى والاستعانة به

خالد آل عبدالله

عدد المساهمات : 8
تاريخ التسجيل : 31/08/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الإمام غالب الهنائي في ذمة الله

مُساهمة  أبونصر في الأحد نوفمبر 29, 2009 6:47 am






الإمام غالب


عدل سابقا من قبل أبونصر في الأحد نوفمبر 29, 2009 7:03 am عدل 2 مرات

أبونصر
مشرف

عدد المساهمات : 101
تاريخ التسجيل : 30/08/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الإمام غالب الهنائي في ذمة الله

مُساهمة  أبونصر في الأحد نوفمبر 29, 2009 6:57 am

الإمام غالب بن علي الهنائي ( معاصر) ، ولاجئ سياسي بالمملكة العربية السعودية )، عقد له بالإمامة بعد وفاة الإمام محمد بن عبد الله الخليلي في نزوى ( سنة 1373هـ/ 1953م ) ، وكان عمره (45 سنة ) تقريبا سار على سيرة السابقين ، في الورع والتقوى والعدل ونشر الأمن ، وكان يهدف للانفتاح مع دول العالم ليواكب التقدم والتطور ، وبدأ يبعث الطلاب للدراسة خارج عُمان ، مع البقاء على الثوابت الشرعية، ولكن الأمر لم يطول حتى حصلت تغيرات جذرية في عُمان خاصة ومنطقة الخليج عامة ، بسبب ظهور النفط ، وهنا بدأت بريطانيا تخطط للقضاء على الإمامة التي استمرت من بداية القرن الأول الهجري بهجوم القوات البريطانية بمساعدة سلطان مسقط سعيد بن تيمور ضد الإمامة واحتلالها لعبري والعاصمة نزوى سنة 1954 - 1955 ، لتستمر الحرب الطاحنة حتى سنة 1958م ، لتنتهي باحتلال شامل على مراكز الإمامة ، وتتابعت الثورات حتى 1964م بقيادة الإمام وشقيقه ، وكان الشيخ الزعيم طالب الهنائي، شقيق الإمام غالب ، الممثل الرسمي للإمامة في جامعة الدول العربية لحل القضية وبدون جدوى ، وانتهى الأمر بالإمام لاجئا سياسيا هو وشقيقه طالب، حيث توفي الشيخ طالب في أوائل الثمانينيات.وكان الشيخ طالب صلبا في الحق، قوي الشخصية. ترك أبناء بررة يحتلون مناصب هامة في حكومة السلطان قابوس سلطان عمان ، وبقي الإمام غالب ليعيش بقية عمره في المنطقة الشرقية ( الدّمام ) من المملكة العربية السعودية إلى هذاالتاريخ

المصدر: السبلة العمانية.

أبونصر
مشرف

عدد المساهمات : 101
تاريخ التسجيل : 30/08/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رحمه الله.. وماذا عنــّا بعده؟!

مُساهمة  يحيى الاطرش في الأحد نوفمبر 29, 2009 3:19 pm

رحمه الله وأسكنه فسيح جنانه مع المقربين الشهود

حقا هو أسف عظيم وندامة وخسارة كبرى للإسلام والمسلمين.. ذكــّرنا الإمام بعهود تشبه الأحلام: عهد الإمامة العظمى وتمكين دين الله وإقامة أمره.. فهل سيكون ذلك لنا مرة أخرى؟

لكنني أتساءل: كيف طلب اللجوء السياسي ونحن في عمان نعيش إمامة ظهور ولله الحمد !!!!
حقا تعجبت كثيرا أهذا هو دأب الإباضية؟ أم أنها تقية؟ أم شيء آخر؟

إقرؤوا نص هذا الكلام:
" يكفي الإباضية مشرقا ومغربا أن هذه الحكومة هي سبب انتشار كتب المذهب الإباضي وخروجها من زنازن المكتبات ومن بين أنياب الأرضة والقوارض لتنتشر مشرقا ومغربا، كما استجلبت هذه الحكومة الكثير من طلبة العلم في المغرب للدراسة على حسابها هنا في عمان. يكفي ان شيخنا وعالمنا واستاذنا احمد بن سعود السيابي قال: أن المذهب الإباضي يعيش في ظل حكومة السلطان قابوس حفظه الله (عصر ظهور). وهذا توصيف معبر ولا يحتاج إلى مزيد شرح وتفصيل."

http://alharah.net/alharah/t7959-5.html

أرجو أن نصحح أنفسنا ونغيّر ما بها: حتى يغيّر الله ما بنا ويرشدنا للسبيل الأقوم ويوفقنا لما نريد..
والله المستعان.

يحيى الاطرش

عدد المساهمات : 65
تاريخ التسجيل : 31/08/2009

http://www.elfikre.tk

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الإمام غالب الهنائي في ذمة الله

مُساهمة  يحي بن عيسى في الثلاثاء ديسمبر 01, 2009 2:54 am

إنا لله وإنا إليه راجعون، اللهم ارحمه وأنزله منزلا كريما مع النبيين والصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا
أرجو من الإخوة أن ينقلوا لنا مراسيم الجنازة إن كان ذلك في الإمكان
هناك سؤال محرج هو: هل حضر سماحة الشيخ في الجنازة؟ الأمر فيه دلالات كثيرة

يحي بن عيسى

عدد المساهمات : 7
تاريخ التسجيل : 28/09/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى