المواضيع الأخيرة
» اللحية: الأمر بالإعفاء والتوفير والإرخاء والإيفاء يتنافى مع الحلق والتقصير
الأحد ديسمبر 06, 2009 12:36 am من طرف ياسر

» قُلْ يَاأَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْا إِلَى كَلِمَةٍ سَوَاءٍ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ ...
الجمعة ديسمبر 04, 2009 8:42 am من طرف أبونصر

» صور إخواننا في الصين في عيد الأضحى
الخميس ديسمبر 03, 2009 7:58 am من طرف يحي بن عيسى

» الإمام غالب الهنائي في ذمة الله
الثلاثاء ديسمبر 01, 2009 2:54 am من طرف يحي بن عيسى

» حول الدعوة إلى الله عز وجل
الإثنين نوفمبر 30, 2009 8:50 am من طرف أبو محسن

» مصطفى محمود: المرأة كتاب.. اقرأه بعقلك ولا تنظر لغلافه
الأحد نوفمبر 29, 2009 3:06 pm من طرف يحيى الاطرش

» عيدكم مبارك وكل عام وانتم بخير
الأحد نوفمبر 29, 2009 1:00 am من طرف خالد آل عبدالله

» مــــــــبـــــــــــاراة بريـــــــــــــــــــــئــــــــــــة
الجمعة نوفمبر 27, 2009 11:28 am من طرف أبو محسن

» هل نحن بحاجة إلى مراجعة فكرية لمنظومتنا التراثية؟
الأربعاء نوفمبر 25, 2009 12:44 pm من طرف يحيى الاطرش


مصطفى محمود: المرأة كتاب.. اقرأه بعقلك ولا تنظر لغلافه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مصطفى محمود: المرأة كتاب.. اقرأه بعقلك ولا تنظر لغلافه

مُساهمة  يحيى الاطرش في الأحد نوفمبر 29, 2009 3:06 pm

مصطفى محمود: المرأة كتاب.. اقرأه بعقلك ولا تنظر لغلافه
محمد أبو العز

المرأة الجميلة ..كيف يراها صاحب العلم والإيمان؟
يبدو أن حياة الفلاسفة والفنانين والمفكرين لها نكهة خاصة.. يعيشون من خلالها في أجواء تقترب من الأساطير والخيال، رغم ما يتركونه لنا بعد رحيلهم من مصابيح نهتدي بها في ظلمات دروب الحياة، والتي كثيرا ما نكون في أشد الحاجة لها. ولأنهم علماء ومفكرون كانت الضريبة أن تتحول حياتهم إلى ما يشبه حقول التجارب التي نستخلص منها خلاصة خبراتهم، لتكون نبراسا وهداية لحياتنا وسعادتنا وإن كانت على حساب راحتهم وسعادتهم..

وعند الإبحار في حياة الراحل مصطفى محمود، ذلك الأب والفنان والفيلسوف الذي قدم للبشرية خلاصة تجاربه العلمية والفكرية والأدبية والاجتماعية، والتي تركت بصماتها على العديد من الأعمال، نجد أن المرأة والأسرة لم تخل من سجلات اهتمامات الراحل الجليل، فقد تزوج عام 1961 من امرأة أنجب منها أمل وأدهم، لكن لم يلبث أن انتهى هذا الزواج بالطلاق، ثم تزوج ثانية عام 1983 وانتهى هذا الزواج أيضا كسابقه بالطلاق عام 1987، ومن بعدها لم يكرر العالم الجليل هذه التجربة.

تقول ابنته أمل: والدي لم يفقد الذاكرة منذ ذلك التاريخ كما يدعي البعض، ولكنه فضل أن تقتصر حياته علي علاقته بي وبأحفاده الذين كان يحبهم حبا شديدا وكان يجد راحته واستقراره معنا.

فتش عن الجميلة

ولم يتطرق الراحل إلي حياته الشخصية ودوافع انفصاله عن الزوجتين، لا في كتبه ولا للصحافة التي كانت تتهافت منذ عقود لتناول ولو القليل من أخبار ذلك العالم والمفكر والفيلسوف المتميز في مجتمعنا المصري والعربي؛ ولكن قد نخرج من مقاله الأخير عن المرأة الجميلة -التي نشرت في مجلة صباح الخير- بالكثير، وقد تكون تلك هي عصارة فكره عن المرأة وخلاصة تجربته التي أعتبرها هدية قدمها الراحل في طبق من ذهب، سواء للمرأة التي ترغب في الجمال الحقيقي أو للرجل الذي يبحث عن جمال دائم..

فقد كتب يقول:

كل فتاة تحب أن يقال إنها حلوة وساحرة وفاتنة وملكة جمال، والسؤال:

ما الجمال؟

الجواب من هنا:
http://www.islamonline.net/servlet/Satellite?c=ArticleA_C&pagename=Zone-Arabic-AdamEve%2FAEALayout&cid=1256909601216

يحيى الاطرش

عدد المساهمات : 65
تاريخ التسجيل : 31/08/2009

http://www.elfikre.tk

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى